اجعل العيادة صفحة البداية أضف العيادة إلى المفضلة أهلاً بك ..
::  الصفحة الرئيسية ::  المجلة الطبية العربية ::  القاموس الطبي ::  فلاش طبي ::  اتصل بنا[July 09, 2020 @ 02:26:42]

اسم المستخدم
كلمة السر
اشترك
عضو جديد ؟ اشترك الآن

دليل المريض
موسوعة دوائي
التغذية والحمية
الاسعافات الأولية

القاموس الطبي
فلاش طبي
احسب وزنك
دليل المواقع الطبية


يوجد حاليا, 15 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

::  زوار اليوم: 215
::  زوار الأمس: 1,138
::  العدد الكلي: 7,555,076



  
طباعة صفحة للاستعمال الشخصي      إرسال هذا المقال لصديق

السكري وأجهزة الجسم الأخرى

فريق التحرير



ما هي نتائج مستوى غلوكوز الدم العالي الغير مسيطر عليه ؟

لقد أشرنا إلى الأعراض الحادة لمرض السكري الغير مسيطر عليه أعلاه . قد تصبح مستويات غلوكوز الدم عند بعض مرضى السكري النمط الأول مرتفعة جداً يعاني الشخص عندها من تجفاف شديد ويفقد الوعي جزئياً semiconscious ، ويدخل في حالة ما يدعى الحماض الكيتوني ketoacidosis . والحماض الكيتوني هو حالة يحدث فيها نتيجة لقلة كمية الأنسولين تخرب زائد في العضلات والنسيج الشحمي وتغدو مستويات الغلوكوز مرتفعة جداً ويصبح دم المصاب حامضياً وتفوح رائحة أسيتون مع هواء الزفير بسبب المستويات العالية من الكيتون (الكيتون هو ناتج تخرب الدسم) .
تعتبر هذه الحالة خطيرة جداً ومن الضروري أن يعالج المريض بالأنسولين وريدياً وإعطاء الكثير من السوائل ضمن المستشفى . وكما ذكرنا فإن السبب هو النقص الحاد للأنسولين لكن يمكن حدوث ذلك في سياق الأمراض المتقطعة مثل الالتهاب المعوي حيث يكون الأنسولين إما غائباً أو بكمية غير كافية .

- يمكن أحياناً أن يصبح مستوى الغلوكوز مرتفعاً جداً عند شخص كبير السن ويدخل في حالة غيبوبة لاكيتونية non-ketotic coma ، وهذه سببها مستوى مرتفع من سكر الدم (الغلوكوز) لكن بمقدار غير كافي ليسبب تشكيل الكيتون ، وهي حالة إسعافية أيضا تتطلب القبول العاجل في المستشفى للإماهة وإحداث استقرار في مستوى غلوكوز الدم .

- بالإضافة إلى هذه الحالات الشديدة فقد تحدث بعض الاختلاطات طويلة الأمد لارتفاع مستوى الغلوكوز في الدم والتي تؤثر خصوصاً على الأوعية الدموية والأعصاب ، و هي تظهر بعد عدة سنوات من ارتفاع مستوى الغلوكوز الغير مسيطر عليه . ويمكن السيطرة على أغلب هذه التظاهرات من خلال سيطرة جيدة على سكر الدم .


السكري والعين

يمكن أن يؤثر السكري على الأوعية الدموية ضمن العيون مسبباً نزوفاً ، وهو ما يدعى اعتلال الشبكية السكري diabetic retinopathy . يعاني معظم مرضى السكري عادة بعد 20 عاماً أو أكثر على الإصابة من تغييرات بسيطة في عيونهم وهناك حاليا شك بسيط في المقولة بأنه كلما كان هناك سيطرة أفضل على سكر الدم على مر السنين كانت إمكانية حدوث أذية خلف العين أقل . ومن الأفضل مراجعة أخصائي عيون مبكراً عند الشك بأي عرض لكي يجد لك العلاج المناسب ، كما أنه من المهم إجراء مراقبة منتظمة للعين كل 1 - 2 سنة .

- يعتبر العلاج بالليزر تحت التخدير الموضعي من الأشكال الروتينية الآمنة في معالجة التغيرات الخطيرة المهددة للرؤية في العين الناجمة عن السكري ، وبالمراقبة المنتظمة للعين يصبح العمى الناتج عن السكري نادر الحدوث .

- من الممكن كذلك حدوث ماء العين (الزرق) في سياق داء السكري ، وخصوصاً عند المرضى المسنين ، ويكشف ذلك بسهولة ويعالج بالجراحة .


السكري والكلية

يشكل السكري أحد أشيع أسباب القصور الكلوي في أكثر البلدان الغربية ، ويتعلق حدوث ذلك مباشرة بدرجة السيطرة على السكري خلال مراحل الإصابة ، كما أن وجود ارتفاع في الضغط الدموي يسيء كثيراً إلى حالة القصور هذه . ومثل إصابة العين فمن المهم السيطرة الجيدة على مستوى الغلوكوز وعلى ضغط الدم لمنع حدوث هذا الاختلاط .

- عموما يعتبر ظهور أعراض إصابة الكلية نادراً ، لكن لحسن الحظ فإن إجراء اختبار بول بسيط كل سنة بحثاً عن الألبومين (أحد بروتينات الدم) يمكن أن يكشف عن وجود أي أذية مبكرة في الكلية والتي يمكن معالجتها بشكل جدي مبكراً .

- يمكن حدوث داء كلوي شديد عند مريض السكري وذلك في حال مرور عدة سنوات على سكري غير مسيطر عليه ، ويعالج أولئك المرضى في الوقت الحاضر بأشكال مختلفة مثل إجراء التحال لهم (غسيل كلية) أو زرع كلية . ينصح حالياً في بعض المراكز الطبية المتقدمة بإجراء زرع البنكرياس والكلية معاً لمرضى السكري النمط الأول والذين يعانون من داء كلوي في المرحلة الأخيرة .


السكري والأعصاب (اعتلال الأعصاب السكري)

يمكن أن يسبب السكري تلفاً في الأعصاب وخصوصاً أعصاب القدمين وبدرجة أقل أعصاب اليدين . وفي أغلب الأحيان يشتكي المرضى من أعراض غير نوعية لكن عند إجراء فحص نظامي يلاحظ عندهم نقصان في تفسير إحساس اللمس أو إحساس الاهتزاز أو درجة الحرارة . تؤدي أذية العصب أحياناً إلى إحساس بالحرقة أو الوخز وعدم الراحة أو أحاسيس أخرى تزعج البعض ليلاً .
يوجد العديد من الأدوية التي يمكن أن تخفف من هذه الأعراض ، مع الانتباه إلى أن بعض هذه الأعراض تكون محددة لذاتها (تزول تلقائياً) في كثير من الحالات . تحدث هذه الأعراض غالباً في فترات السيطرة السيئة أو حتى وبغرابة أثناء نوبات السيطرة الجيدة على مستوى السكر في الدم .

- يمكن أن تتطور مع مرور الوقت أذيات في القدمين دون إحساس المريض بها مثل التقرحات والبثرات والتي يمكن إصابتها بإنتان ثانوي بسهولة ، لذا من الضروري إجراء فحص منتظم للقدمين بين فترة وأخرى ليس فقط من قبل المريض نفسه لكن أيضاً من قبل أخصائي .

- كما ذكرنا فإن حدوث مثل هذه الاختلاطات قد يحتاج بعض الوقت ، لذا فإن وجود أذية العصب عند المريض عند التشخيص يقترح إصابته بالسكري منذ فترة أطول مما يعتقد .

- إن السيناريو الأسوأ لمشاكل القدم السكرية هو حدوث إنتان ثانوي يؤدي لاحقاً إلى حدوث الغنغرينا (التموت) مما قد يضطرنا أحيانا لإجراء البتر ، لكن في المراكز الطبية الجيدة ومن خلال المعالجة المبكرة يمكن أن يكون ذلك قليل الحدوث .

- يمكن أن تؤثر أذية العصب السكرية على مناطق أخرى أيضاً ، منها الأمعاء وبالتالي حدوث إمساك أو نادراً إسهال ، أو إصابة المعدة وبالتالي الشعور بحس الامتلاء بعد وجبات الطعام عند بعض الناس . ومن المشاهدات النادرة أيضاً حدوث هبوط في ضغط الدم عند الوقوف مما قد يسبب دوخة . وعموما تميل هذه الأعراض للحدوث بتواتر أكبر عند الأشخاص الذين كان عندهم سكري لعدة سنوات غير مسيطر عليه بشكل جيد .

- يوجد اختلاط ينجم بشكل كبير عن أذية العصب السكرية وهو العنانة أو ما يعرف بصعوبة الانتصاب (انتصاب القضيب) . إن أسباب هذه المشكلة متعددة لكن بالتأكيد تشكل أذية العصب بعد عدة سنوات إحدى أهم الأسباب ، ومرة أخرى نؤكد أنه يوجد عدد من أساليب المعالجة المتوفرة الآن للمساعدة في هذه الحالة ومنها الفياغرا Viagra.


السكري والأوعية الكبيرة

إن داء السكري لا يخرب فقط الأعصاب والأوعية الصغيرة ضمن العين وكذلك الكلى لكنه يؤثر أيضاً على الأوعية الكبيرة . فمرضى السكري وخاصة الشكل الغير مسيطر عليه بشكل جيد يكونون عادة أكثر عرضة للإصابة بالنوبات القلبية ومشاكل الدوران في الساقين مقارنة بالناس غير السكريين . يتعلق ذلك جزئياً بحقيقة أن هؤلاء المرضى يعانون من مستويات مرتفعة من سكر الدم ، إضافة لكون معظمهم يملك على الأرجح عوامل خطورة إضافية لحدوث أذية وعائية ومنها ضغط الدم العالي ومستوى عالي من الشحوم (ارتفاع مستوى الكولستيرول ).

- يفضل أن يتناول معظم مرضى السكري جرعات منخفضة من الأسبرين في حال كانوا يحملون عامل أو أكثر من عوامل الخطورة الأخرى وذلك لتحسين الدوران .

آخر مراجعة للمقالة بتاريخ 18/09/2006
 ما هي نتائج مستوى غلوكوز الدم العالي الغير مسيطر عليه ؟
 السكري والعين
 السكري والكلية
 السكري والأعصاب (اعتلال الأعصاب السكري)
 السكري والأوعية الكبيرة

Advertisement


تنصل من المسؤولية : إن المعلومات الواردة في هذا الموقع هي للأغراض العامة والتعليمية فقط ، ولا تعتبر بديلاً عن الاستشارة الطبية لدى الأطباء الاختصاصيين . لذا فنحن لا نتحمل أي شكل من المسؤولية القانونية أو غيرها عن أي تشخيص أو فعل قام به المستخدم استناداً إلى محتويات هذا الموقع دون الرجوع إلى طبيب مختص . وننصحك دائماً باستشارة طبيبك الخاص في حال واجهتك مشاكل صحية مهما كانت صغيرة .


Click4Clinic.com is in compliance with the HONcode. It respects and pledges to honor the 8 principles of the HON Code of Conduct.Verify here. HONcode accreditation seal. موقع العيادة الشاملة يحقق معايير HONcode لموثوقية المعلومات الطبية على الانترنت . تأكد هنا



الرئيسية ا  دليل المريض ا  القاموس الطبي ا  شروط الاستخدام ا  من نحن ]

جميع الحقوق محفوظة © - العيادة الشاملة  2011


Developed by: DR. WESAM KARAKER